من المعروف أن القطاع القانوني يتحرك في التكيف مع التكنولوجيا بنحو أبطأ من القطاعات الأخرى. ومن الجذور المؤدية لهذا التباطئ هو عدم إرادة المحاكم لتغيير المبادئ والإجراءات التي اعتادت عليها. وإن هذه الإرادة في الواقع أمر ضروري، وهي نابعة من الحاجة إلى اليقين في القوانين والمواقف القانونية في المجتمع؛ وذلك حتى يعرف الجميع ما لهم من حقوق وما عليهم من واجبات وأن يلتزموا بها.

وهذا هو السبب في قدم وعراقة المبادئ القانونية لقرون ويمكن أن تعود إلى المدنية نفسها. حيث أن مبادئ العدالة هي نفسها لا تتغير بغض النظر عن المكان والزمان،. وإن ما يختلف هو مجرد التفاصيل والإجراءات. وسبب تحديد مثل هذه التفاصيل والإجراءات على ما هي عليه رغم أنها وضعت على عجلة وقديمة هو أنها تخدم وتحقق الهدف المرجو منها. فهي توفر الوضوح واليقين لجميع أفراد المجتمع، وبالتالي هم سيدعمون هذه القواعد والقوانين التي تقوم على المبادئ العالمية للمساواة والعدالة. هذا هو السبب وراء اعتماد الاحترام أو الردع أو التخويف أحيانا، حيث ذلك مطلوب لحماية النظام.

القانون هو الحد الأدنى للأخلاق – أدنى المعايير الأخلاقية – الأفعال غير الأخلاقية ليست دائما غير قانونية، ولكن الأفعال غير القانونية دائما غير أخلاقية.

على الرغم من أننا ندرك ضرورة اتخاذ مثل هذه الإجراءات المعتمدة القانونية، إلا أننا نؤمن أيضا بقوة بالابتكار والتكيف مع التقنيات الجديدة لدعم قضيتنا. حيث نوفر للعملاء سهولة الوصول عبر النت والحصول السريع على المعلومات. ذلك بغية منا في التقدم وتطوير النظام القانوني. ذلك لنحدث السرعة ونتخلص من البطء انطلاقا من أن:
, ““تأخر العدالة هو حرمان من العدالة”.”.

ولهذا فإن سهوان للقانون هي واحدة من أوائل المؤسسات التي تبنت حلولا مبتكرة من خلال (برنامج سحاب) حيث سنرتبط من خلاله بعملائنا في الوقت الفعلي، ونوفر لهم أي معلومات وتحديثات ضرورية، وذلك بنقرة زر واحدة.

ولهذا السبب اعتمدنا سياسة الحد الأدنى من الورق، وبالتالي لنذهب لنقلة نوعية بإلغاء الورق تماما ـ غير حال اللزوم ـ، وعلى النظام القانوني أن يتبعنا في ذلك. ولهذا السبب أبقينا على الطباعة الضرورية فقط بينما يتم مسح كل ورقة وأرشفتها بشكل صحيح في برنامج السحاب. ولدينا دعم اختياطي لها لمزيد من الإجراءات الاحترازية.

هذا التكيف مع أحدث التقنيات يوفر لنا ميزة في هذا المجال، حيث يسمح لنا بالتقدم في فاعليتنا وكفاءتنا في تقديم الاستشارة الأكثر دقة وتأثيرا عندما يكون ذلك مطلوبا وفي أي مكان نكون.

CategoryUncategorized